توحيد الأسماء والصفات

من أسماء الله الحسنى: [الرب]

ربوبية الله للعالم تتضمَّن تصرفه فيه، وتدبيره له، ونفاذ أمره كلَّ وقتٍ فيه، وكونه معه كلَّ ساعةٍ في شأنٍ، يخلق ويرزق؛ ويُميت ويُحيي؛ ويخفض ويرفع؛ ويُعطي ويمنع؛ ويُعِزُّ ويُذٍلُّ، ويُصرِّف الأمور بمشيئته وإرادته، وإنكار ذلك إنكارٌ لربوبيته وإلهيته وملكه. ... اقرأ أكثر

شرح أسماء الله الحسنى: [الله جل جلاله]

الله هو الذي لا يسكن العبد إلا إليه، فلا تسكن القلوب إلا بذكره، ولا تفرح العقول إلا بمعرفته، لأنه سبحانه الكامل على الإطلاق دون غيره. وهو الذي لا يفزع العبد ولا يلجأ إلا إليه، لأنه لا مجير حقيقة إلا هو، ولا ناصر حقيقة إلا هو. ... اقرأ أكثر

منهج أهل السنة والجماعة في توحید الأسماء والصفات

مذهبهم: أنهم يؤمنون بها ويثبتونها كما جاءت في القرآن والسنة، ولا يلحدون في أسمائه وصفاته، ويمرونها كما جاءت؛ من غير تحريف ولا تعطيل، ولا تكييف ولا تمثيل، ونفي ما نفى الله عن نفسه من الصفات، والسكوت عما لم يرد به نفيٌ ولا إثبات؛ لأن هذا هو مقتضى السمع ومقتضى العقل. ... اقرأ أكثر

أركان الإيمان: الإيمان بالله

الإيمان بالله: الإيمان بوحدانيَّته وألوهيته وأسمائه وصفاته، وذلك بالإقرار بأنواع التوحيد الثلاثة، واعتقادها، والعمل بها، وهذه الأنواع هي: توحيد الربوبية، توحيد الألوهية، توحيد الأسماء والصفات. ... اقرأ أكثر

العلم بأسماء الله الحسنی وصفاته العلا

إن المقصود من الإيمان بتوحيد الأسماء والصفات ليس مجرد المعرفة الذهنية فقط ، وإنما المقصود أن نفهمها كما فهمها رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام لفظا ومعنى ، والتعبد لله سبحانه وتعالى بها والعمل بمقتضاها . ... اقرأ أكثر