الخطاب الدعوي -زمن الاستضعاف-

لَمَّا كان العلماء هم ورثة الأنبياء كان عليهم أن يقتفوا آثارهم في حالة التمكين والاستضعاف، فإيذاء الأنبياء واستضعافهم كان موجودا ولم يمنعهم ذلك من الجهر بالحق وتبليغه للناس، ولَمَّا كان هناك رُخص في حالة الإكراه، فإن لم تستطع قول الحق فلا تصفق للباطل ولا تسوغه، ومن العلماء من أخذ بالرخصة ومنهم من أخذ بالعزيمة والعزيمة أفضل. ... اقرأ المزيد

مفهوم العبادة وعلاقته بالتحاكم إلى شرع الله

لقد انحرفت الأمة المعاصرة عن المفهوم الصحيح للعبادة، فالعبادة تبدء بتوحيد الله عز وجل وتحقيق مقتضيات لا إله إلا الله من التحاكم إلى شريعة الله عز وجل وغيرها من الأعمال المترتبة عليها، وتَوهم أن العبادة تنحصر في الشعائرالتعبدية قد أحدث اختلالات ضخمة في حياة المسلم المعاصر. ... اقرأ المزيد

غياب المفهوم الصحيح للعبادة وأثر ذلك في الأمة

انحرف مفهوم العبادة وانحصر في الشعائر التعبدية بينما المفهوم الصحيح لخصته الآية «قُل إِنَّ صَلَاتِی وَنُسُكِی وَمَحیَایَ وَمَمَاتِی لِلَّهِ رَبِّ ٱلعَـٰلَمِینَ * لَا شَرِیكَ لَهُ..»، لقد أخد المسلمون من الآية "صلاتي" و "نسكي" وتركوا محياي ومماتي. فالمسلم مطالب أن يكون عبدًا لله في كل لحظة من لحظات حياته بأن يعرض كل تصرف علي الشرع فإن كان مأذونًا له فيه فعله وإن لم يكن تركه. ... اقرأ المزيد

ارتباط قضية التشريع بلا إله إلا الله

من مقتضيات لا إله إلا لله قبول شرع الله ورفض أي تشريع سواه وتقرر هذا في السور المكية والمدنية وفي المدينة حكم القرآن بكفر الحاكم الذي لا يحكم بما أنزل الله التزامًا بشرع غير شرع الله كُفرًا يخرج من الملة وبالنسبة للمحكوم حكم بكفر من يرفض التحاكم إلى شرع الله ومن يتحاكم إلي شرع غير شرع الله راضيًا مُختارًا بغير إكراه. ... اقرأ المزيد