شارل إيبدو

الصارم الـمُنْكِي على الناطق الهندي

لا مساومة بتاتاً على جناب رسول الله، ومهابته في النفوس، فكان أئمة وفقهاء وقضاة المسلمين، لم يكونوا يعتبرون أي عبارة فيها غض من مقام النبوة مسألة “خلاف فكري” و”وجهات نظر” تتم مناقشتها على طاولة الحوار، بل كانوا يعتبرونها قضية تعرض على سيف القضاء الشرعي. ... اقرأ أكثر