”الدين النصيحة ...لله ، ولكتابه ، ولرسوله ، ولأئمة المسلمين وعامتهم“

فتاوى يسأل الصائمون عنها

أسئلة تكثر عند المسلمين عن أركان الصوم، ومبطلاته، وحكم بعض الوسائل العلاجية الحديثة، نوضحها إجابة على تساؤلات الصائمين.

مقدمة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وبعد…

فهذه مسائل في الصيام تعم الحاجة إليها، لتقريب العلم ليعبد الإنسان ربه على بصيرة، لعل الله تعالى ينفع بها.

هل كل يوم يُصام في رمضان يحتاج إلى نية أم تكفي نية صيام الشهر كله؟

“يكفي في رمضان نيّة واحدة من أوله، لأن الصائم وإن لم ينو كل يوم بيومه في ليلته فقد كان ذلك في نيته من أول الشهر، ولكن لو قطع الصوم في أثناء الشهر لسفر، أو مرض، أو نحوه وجب عليه استئناف النية؛ لأنه قطعها بترك الصيام للسفر والمرض ونحوهما. (1فتاوى العقيدة وأركان الإسلام للعثيمين ص 781)

 النية الجازمة للفطر دون أكل أو شرب هل يفطر بها الصائم؟

“من المعلوم أن الصوم جامع بين النية والترك فينوي الإنسان بصومه التقرب إلى الله، عز وجل بترك المفطرات. وإذا عزم على أنه يقطعه فعلاً فإن الصوم يبطل، ولكنه إذا كان في رمضان يجب عليه الإمساك حتى تغيب الشمس؛ لأن كل من أفطر في رمضان لغير عذر لزمه الإمساك والقضاء”. (2المصدر السابق)

ما حكم الكحل وقطرة العين والأذن والانف للصائم؟

“لا بأس على الصائم أن يكتحل، وأن يقطر في عينه، وأن يقطر كذلك في أذنه حتى وإن وجد طعمه في حلقه فإنه لا يفطر به، لأنه ليس يأكل ولا يشرب، ولا بمعنى الأكل والشرب.

والدليل إنما جاء في منع الأكل والشرب فلا يلحق بهما ما ليس في معناهما.

وهذا الذي ذكرناه هو اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية، رحمه الله، وهو الصواب.

أما لو قطر في أنفه فدخل جوفه فإنه يفطر إن قصد ذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “بالغ في الإستنشاق إلا أن تكون صائماً”. (3المصدر السابق ص 782)

خروج الدم من لثة الصائم والرعاف هل يفطر؟

“الدم الذي يخرج من الأسنان لا يؤثر على الصوم، لكن يحترز من ابتلاعه ما أمكن، وكذلك لو رعف أنفه واحترز من ابتلاعه، فإنه ليس عليه في ذلك شيء، ولا يلزمه قضاء”. (4المصدر السابق ص 789)

ما حكم بلغ البلغم أو النخامة للصائم؟

البلغم، أو النخامة؛ إذا لم تصل إلى الفم فإنها لا تفطر، فإن وصلت إلى الفم ثم ابتلعها ففيه قولان لأهل العلم:

منهم من قال: إنها تفطر، إلحاقاً لها بالأكل والشرب.

ومنهم من قال: لا تفطر، إلحاقاً لها بالريق، فإن الريق لا يبطل به الصوم حتى لو جمع ريقه وبلغه فإن صومه لا يفسد.

وإذا اختلف العلماء فالمرجع الكتاب والسنة، وإذا شككنا في هذا الأمر هل يفسد العبادة أو لا يفسدها؟ فالأصل عدم الإفسا.

وبناء على ذلك يكون بلع النخامة لا يفطر.

والمهم أن يدع الإنسان النخامة ولا يحاول أن يجذبها إلى فمه من أسفل حلقه، ولكن إذا خرجت إلى الفم فليخرجها سواء كان صائماً أم غير صائم”. (5المصدر السابق ص 794)

هل يجوز استعمال حبوب منع الحيض للمرأة في رمضان أم لا؟

“الذي أرى أن المرأة لا تستعمل هذه الحبوب لا في رمضان ولا في غيره، لأنه ثبت عندي من تقرير الأطباء أنها مضرة جداً على المرأة على الرحم والأعصاب والدم.

وكل شيء مضر فإنه منهي عنه، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «لا ضرر ولا ضرار»”. (6مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 12 – 259)

إذا أكل الصائم أو شرب ناسياً فما حكم صومه؟

“إذا أكل الصائم أو شرب ناسياً فصومه صحيح، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «من نسي وهو صائم فأكل أو شرب فليتم صومه، فإنما أطعمه الله وسقاه». متفق عليه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.

لكن متى ذكر وجب عليه الإقلاع؛ ولو كان الطعام أو الشراب في فمه فليلفظه”. (77 فتاوى العقيدة وأركان الإسلام للعثيمين ص 782)

ماحكم تذوق المرأة الصائمة للطعام؟

“لا حرج في تذوق الإنسان للطعام في نهار الصيام عند الحاجة، وصيامه صحيح إذا لم يتعمد ابتلاع شيء منه”. (8اللجنة الدائمة 8-332)

ما حكم القىء في نهار رمضان ؟

“إذا تقيأ عمدا فسد صومه.

وإن غلبه القيء فلا يفسد صومه، وكذلك لا يفسد ببلعه ما دام غير متعمد”. (9اللجنة الدائمة 10- 254)

هل الجشاء والقلس مفطران ؟

“هذا الذي سألت عنه يحدث كثيراً مع الناس إذا امتلأت المعدة بالطعام، فإن الإنسان إذا تجشأ وخرج الهواء من معدته قد يخرج شيء من الطعام أو من الماء، فإذا لم يصل إلى الفم وابتلعه فلا شيء عليه”. (10مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 19 – 232)

ما حكم بخاخ ضيق التنفس ؟

“هذا البخاخ الذي تستعمله يتبخر ولا يصل إلى المعدة؛ فحينئذ نقول:

لا بأس أن تستعمل هذا البخاخ وأنت صائم ولا تفطر بذلك، لأنه كما قلنا: لا يدخل منه إلى المعدة أجزاء، لأنه شيء يتطاير ويتبخر ويزول، ولا يصل منه جِرم إلى المعدة حتى نقول: إن هذا مما يوجب الفطر.

فيجوز لك أن تستعمله وأنت صائم، ولا يبطل الصوم بذلك”. (11المصدر السابق ص 789)

ما حكم استعمال معجون الأسنان للصائم؟

“استعمال الفرشاة والمعجون للصائم فلا يخلو من حالين:

أحدهما: أن يكون قويًّا ينفذ إلى المعدة، ولا يتمكن الإنسان من ضبطه؛ فهذا محظور عليه، ولا يجوز له استعماله، لأنه يؤدي إلى فساد الصوم، وما كان يؤدي إلى محرم فهو محرم، وفي حديث لقيط بن صبرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له: «بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً» فاستثنى الرسول صلى الله عليه وسلم من المبالغة في الاستنشاق حال الصوم، لأنه إذا بالغ في الاستنشاق وهو صائم فإن الماء قد يتسرب إلى جوفه فيفسد بذلك صومه.

فنقول: إنه إذا كانت المعجونات قوية بحيث تنفذ إلى معدته فإنه لا يجوز له استعمالها في هذه الحال، أو على الأقل نقول له: إنه يكره.

الحال الثانية: إذا كانت ليست بتلك القوة ويمكنه أن يتحرز منها، فإنه لا حرج عليه في استعمالها، لأن باطن الفم في حكم الظاهر، ولهذا يتمضمض الإنسان بالماء ولا يضره، فلو كان داخل الفم في حكم الباطن لكان الصائم يمنع من أن يتمضمض”. (12مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 19 – 351)

13- ما حكم السواك للصائم بعد الزوال ؟

“السواك للصائم سنة في أول النهار وآخره، ولا أعلم حجة مستقيمة لمن قال إنه يكره أن يتسوك الصائم بعد الزوال، لأن الأدلة في مشروعية السواك عامة، ليس فيها ما يدل على التخصيص.

وقد أورد البخاري تعليقاً عن عامر بن ربيعة رضي الله عنه قال: «رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لا أحصي يستاك وهو صائم».

وعلى هذا فالتسوك للصائم مشروع، كما أنه مشروع لغيره أيضاً”. (13مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 19 – 351)

خاتمة

هذه بعض الفتاوى التي يشغل الصائمين حكمها، نسأل الله تعالى أن ينفع بها المسلمين.

وصلى الله وسلم وبارك على أكرم الخلق محمد، وعلى آله وصحبه وسلم.

……………………………

الهوامش:

  1. فتاوى العقيدة وأركان الإسلام للعثيمين ص 781.
  2. المصدر السابق.
  3. المصدر السابق ص 782.
  4. المصدر السابق ص 789.
  5. المصدر السابق ص 794.
  6. مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 12 – 259.
  7. فتاوى العقيدة وأركان الإسلام للعثيمين ص 782.
  8. اللجنة الدائمة 8-332.
  9. اللجنة الدائمة 10- 254.
  10. مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 19 – 232.
  11. المصدر السابق ص 789.
  12. مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 19 – 351.
  13. مجموع فتاوى ورسائل العثيمين 19 – 351.

اقرأ أيضا:

0 0 تصويت
تقييم المقالة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

اشترك في قائمة البريد ليصلك كل جديد